التخطي إلى المحتوى الرئيسي

هل لديك الاستعداد لتنضم إلينا؟




الايفون جهاز رائع و ذكي يعشقه الملايين و للذلك نحبه

إرتبط مع الآيفون قصة مؤسس الشركة ستيف جوبز و إرتبطة قلوب العالم لعبقريته المبهرة

و لكن هذا ليس كل شيء

عشق ستيڤ جوبز يأتي الكثير منه من أننا نريد ان نكون مثله و نحقق مثل انجازاته و نسعى بمثل كفاحه

نريد تحقيق شيء يخلدنا في العالم , نريد أن نصبح ممن يصنعون الفرق

غالباً لن تكون مثل ستيف جوبز .. لكن ألا يمكن أن يكون لك إنجاز كأيفوك الخاص؟

قبل سنوات طويلة إتقفنا أنا و صديق لي على تأسيس صندوق خيري مختلف عن ما هو موجود حولنا  سميناه صندوق أجور

الفرق أن يكون للمساهم بالصندوق الحق في مشاهدة و لمس أثار الصندوق بعينه في حياته الواقعية.. لن يكون الأمر مجرد صور أو تقارير ورقية .. المشارك بالصندوق سيعطي المبلغ سيجلس مع المحتاجين , سيتكلم معهم

أحد هذه الأسر التي دخلت تحت دعم الصندوق هي أسرة تتكون من أب طاعن بالسن أفغاني الجنسية و أولاده الصغار و كانوا أولاده وقتها قد دخلوا بالفعل مرحلة الدراسة التي يجب أن يلتحق بها من هم في سنهم لكنه لم يدخل أحد منهم بحجة قلة ضائقة اليد..

كان أحد أهداف الصندوق أن ندخل على الأقل واحد من أطفاله بإختيار هذا الأب .. كان المبلغ ليس بالسهل و لكننا تمكنا من فعل ذلك و بدأ أحد أطفاله بالدراسة

المفاجأة كانت في السنوات اللاحقة إنه استطاع أن يلحق كل أطفاله بالمدرسة و بدل من أن يكونوا جهلة و عالة على المجمتع اليوم , صاروا من المتعلمين و سعادتهم لا حدود لها بذلك
استطاع الأب أن يدخل باقي أبناءه لما وجده من أثر عليهم و لم يكن يملك المال و لكنه لم يترك باب و لا جمعية أو مكان إلا و طلب مساعدتهم من أجل أن يدخل بقية أبناءه و هكذا نجح الصندوق في تحفيز الأب في تعليم بقية أبناءه

اليوم ألاحظ بأن الكثير منا لديه كمبيوتر محمول (لاب توب) قديم لا يستخدمه و لا يريد أن يرميه لسبب غير محدد .. نفكر في صندوق أجور أن نهدي أطفال هذه العائلة كمبيوترات محمولة قديمة .. نعلم بأن إدخال هذه التكنولوجيا على هذه الأسرة سيكون دافع لجعل الأطفال يتواكبون مع الحياة كما إنه سيضيف لهم قيمة مضافة لما يتمكنون من هذا الجهاز و من يدري ماذا يقدر الله لهم بعد ذلك

أني أدعوكم إلى التبرع بأي جهاز كمبيوتر محمول قديم لكي نهديه إلى هذه الأسرة كي يصنع منهم شيء مذكورا و لأنه (كما ذكرت في البداية) في الغالب إنك لن تصنع الفرق مع ملايين البشر و تغير حياتهم كما فعل ستيف جوبز

اليوم لديك الفرصة بأن تغير حياة واحدة على الأقل و هذا ما لا يعادله شيء آخر

أتمنى أن تتحمس معنا للفكرة و تراسلني على:
alshati@gmail.com

دعنا نحدث الفرق

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

هل سمعت بالبقشيش الالكتروني؟

ليس لديك العذر اليوم بأنك لا تملك بعض الخردة لإعطاءها كبقشيش للنادل فالتكنولوجيا وفرت جهاز إلكتروني كما هو في الصورة يتيح التبرع لمن لا يحمل أوراق نقدية في جيبه , هذا الحل البديل لحلب المزيد من أموالك. نعم أنا أعني ما أقول لأن كثير من التجار يعول زيادة راتب العمال في المحلات التي تقدم خدمات (مطعم, مقهى ..إلخ)  على البقشيش الذي سيحصل عليه الموظف (النادله مثلاً). و يكون من سوء حظ الموظفين أحياناً أن لا يتلقوا الكثير من البقشيش! فمن الطبيعي إعطاء بقشيش لنادلة في مطعم خدمتك لمدة نصف ساعة و لكن سيكون شكلك غريب جداً لو أنك أعطيت مظيفة الطيران التي قدمت لك خدمات مثل خدمات النادلة لمدة ساعات بعض البقشيش!!
معظم الدول أصلاً لا تعطي بقشيش كافي , أشهر دولة يعطي مواطنيها البقشيش هي أمريكا أما كثير من الدول الأوربية فالبقشيش شبه معدوم!
مرة في نيويورك كنت في تاكسي فسألته عن الحساب فقال لي مبلغ فجاوبته مستغرباً: ولكن السعر الموجود على الجهاز أقل من هذا. فجاوبني بلا تردد: صحيح هذا من دون البقشيش!!
و مرة كنت في مطعم في دولة عربية مع صديق أمريكي فسألني: بالمناسبة كم نسبة البقشيش لديكم هنا؟ يقارنها بأم…

دكتور أحمد خالد توفيق وداعاً

تعرفت على عالم الكتب في سن مبكر أثناء رحلة عائلية إلى مصر. أذكر إني نزلت من الفندق يوماً لوحدي كمتمرد أردت أن أرى الشارع ثم أعود مسرعاً إلى الأعلى لأن السفر في الماضي شيء شبه نادر ولا يحدث كثيراً كما هو اليوم. كانت في جيبي بعض الجنيهات و ما إن وطأت قدمي الشارع حتى صادفتني ظاهرة غريبة و هي بيع الكتب على الشارع و رغم إن هذا النوع من المحلات يهدف إلى تعظيم مبيعاته عن طريق بيع الكتب التي تحمل عناوين مثيرة إلا إن البائع (جزاه الله خيراً) عرض علي كتب من المؤسسة العربية الحديثة, كان من الذكاء بحيث عرض سلسلة (فلاش) التي تعتمد على الرسومات أكثر من الكلام. أذكر إني اشتريت مجموعة صغيرة و طرت بها إلى داخل الفندق. 
ذاكرتي اليوم مشوشة لا أذكر تحديداً إذا ما كانت المؤسسة العربية الحديثة هي السبب الأول لحبي للكتب أم كانت تلك مجلة ماجد أم هي الرحلات المدرسية الداخلية في سن صغير داخل المكتبة البسيطة. لكن ما أعرفه على وجه اليقين إن المؤسسة العربية كانت هي سبب رئيسي بلا شك. 
جرتني أعداد (فلاش) بقلم خالد الصفتي إلى سلسلة أخرى و هي رجل المستحيل بقلم الدكتور نبيل فاروق و ما إن بدأت فيها حتى إلتهمتها إلتهام…

ماذا عن منتجات Kickstarter و Indiegogo؟

أشهر موقعين للترويج لمنتج جديد لأي مبدع , ليس بشرط أن يمتلك الشخص شركة (مع إنديقوقو) و لكن يكفي أن يكون لديه فكرة أو الأفضل منتج أولى (prototype) كشرط لكيك ستارتر ثم تطرح الدعومات التي من الممكن أن يقدمها الزائر للموقع و هي تختلف بحسب ما يضعه مقدم المنتج فتبدأ من كلمة شكراً إلى أن تصل إلى كميات كبيرة من المنتج بسعر الجملة و بين هذا و ذاك توجد الدعومات المتوقعه مثل المنتج ثم المنتج مع اكسسواراته .. إلخ و البعض يضع كميات للمنتج و آخر يضعها مفتوحه لكنهم جميعاً مرتبطين بتاريخ إنتهاء (٦٠ يوم بحد أقصى). الفكرة إن السعر المعروض يكون أقل من السعر الذي سوف يطرح فيه المنتج بشكل علني. لكن المال الذي جمعته كيكستارتر مثلاً كان لغاية ٢٠١٥ أكثر من ملياري دولار!
المنتجات في الغالب توصل لجميع دول العالم و لم أواجه مشكلة مع أي منتج. و هناك فروقات بين المنصتين فمثلا كيكستارتر يفرض على المنتجين أن يصلوا للمبلغ المنشود و إلا لن يحصل المنتجين على شيء بخلاف إنديقوقو. بالإضافة إلى أن كيكستارتر يعطي الداعم (أنا و أنت) فرصة للتراجع عن الدعم لاحقاً لكن مع إنديقوقو لا يمكن التراجع. 
للتو أعلنت (إنديقوقو) عن مشر…